fbpx

الكورونا والإنفلونزا والحساسية الموسمية.. كيف أميز بينهم؟!

360

تسبب فيروس كورونا بحالة رعب شديدة بين الأشخاص، وذلك لسهولة انتشاره من جهة ولتشابه أعراضه بالأنفلونزا العادية التي تصيبنا في كل شتاء.

- Advertisement -

وبات الناس يشعرون بالقلق عند أي من العوارض العادية الخاصة بالإنفلونزا مثل السعال وارتفاع درجة الحرارة والعطاس، بالإضافة لضيق التنفس والسيلان.

وللتميز بين الكورونا والإنفلونزا والحساسية التي تنتشر بداية فصل الربيع، كشف الدكتور جريج بولند أستاشر الطب والأمراض المعدية في عيادة “مايو كلينك” ومدير مجموعة أبحاث لقاحات “مايو كلينك” حول الاختلافات:

وقال الدكتور بولند بهذا الخصوص إن مشطلة الحساسية الموسمية أنها تؤثر على الأنف والعين ومعظم الأعراض تحدث ف الرأس، إلا ان أعراض فيروس كورونا والإنفلونزا أكثر نظامية وتؤثر على الجسم بشكل كامل حيث تؤثر الإنفلونزا وفيروس كورونا على الجهاز التنفسي، وربما يكون لديك سيلان في الأنف.

وأضاف الدكتور إنه من غير المتوقع ان تتسبب الحساسية بالحمى، وعادة لا تسبب ضيق في التنفس، وتحدث أعراض الحساسية بانتظام وتكون خفيفة عادة، أي إذا كانت لديك نفس الأعراض وتحدث تقريبًا في نفس الوقت وعامًا بعد عام فأنت على الأغلب تعاني من الحساسية الموسمية.

Woman with flu virus lying in bed, she is measuring her temperature with a thermometer and touching her forehead

أما في حال كنت تعاني من الإنفلونزا أو مصاب بفيروس كورونا فأنت سوف تشعر بالتعب الشديد، بالإضافة للألم الشديد، وستشعر أنك لا تستطيع مغادرة الفراش، أما الحساسية من الممكن أن تتعبك لكنها لن تسبب آلام حادة في العضلات والمفاصل.

وبحسب دكتور بولند فإن أعراض الإنفلونزا الخفيفة تنتهي بنفسها، ولكن في حال اشتد الأعراض وزاد التعب فيجب عليك اللجوء إلى الطبيب على الفور.

ويقول بولند: “ما قد يزيد من الشك في الإصابة بفيروس كورونا هو إذا كان لديك ضيق في التنفس”. ويضيف أنه “يمكن للناس أيضا أن يُصابوا بالالتهاب الرئوي من الإنفلونزا، التي لديها أعراض مماثلة، لذا في الحالتين ستحتاج طلب الرعاية الطبية”.

إلا أن  الأعراض المبكرة للحساسية، والبرد، والإنفلونزا، وفيروس كورونا، متشابهة بشكل كبير وهذا لسوء الحظ، لهذا يجب عليك الانتباه في حال اشتد الأعراض بشكل كبير.

واستطرد الدكتور بولند أن هناك عدد من الأسئلة اطرحها على نفسك في حال شككت بأن لديك أعراض كورونا وهي:

هل سافرت مؤخراً، وإذا كان الأمر كذلك، إلى أين؟

هل كنت تستضيف أي شخص في منزلك، أو كان لديك زميل عمل، أو زميل في المدرسة قد سافر؟ إلى أين؟

هل كنت تستضيف أي شخص في منزلك من مناطق يتركز فيها تفشي المرض؟

هل كنت على متن سفينة سياحية؟

هل تعيش بالقرب من منطقة يوجد فيها تفشي للفيروس؟